::: مـنتدى قبيلـة الـدواسـر الـرسمي :::

::: مـنتدى قبيلـة الـدواسـر الـرسمي ::: (http://www.alduwaser.org/vb/index.php)
-   :: قسم أمـراء وفـرسان وأعـلام الـدواسـر:: (http://www.alduwaser.org/vb/forumdisplay.php?f=12)
-   -   العالم الجليل :- عبدالله سليمان عبدالرحمن الدوسري (http://www.alduwaser.org/vb/showthread.php?t=3928)

الهيلاني 12-08-2005 06:40 AM

العالم الجليل :- عبدالله سليمان عبدالرحمن الدوسري
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








العالم الجليل
(( عبدالله سليمان عبدالرحمن الدوسري ))








نحن هنا أخواني الكرام بصدد ذكر أحد ( علماء ) قبيلة الدواسر ، والذي كان ذا معرفة وأدراك ومن حفاظ كتاب الله ، وطلاب العلم ، وله خط واضح جميل ، كما هو ثابت من العديد من المخطوطات التي كتبها بيده، وما زال بعضها في خزائن ( آل الشيخ ) بالرياض .







نسب العالم :- هو الشيخ :- ( عبدالله بن سليمان بن عبدالرحمن الدوسري ) ، وهو يرجع الى فخذ ( الفصاصمة ) من أحد أفخاذ قبائل ( آل بالحسن ) من قبيلة ( المساعره ) أحدى بطون قبيلة ( الدواسر ) الكبيرة ، وهم من سكان منطقة ( النويعمة ونزوى ) وهاتان المنطقتان تقعان في ( وادي الدواسر ) .







سيرة حياته :- ولد سماحة الشيخ عبدالله بن سليمان المسعري بعد الحرب العالمية الأولى مباشرة (1918م تقريباً) في قرية «حوطة بني تميم» على بعد مائة وخمسين كيلاً جنوب مدينة الرياض، في صميم العمق النجدي، واتجه منذ صغره إلى طلب العلم أسوة بجده عبدالرحمن الذي كان من حفاظ كتاب الله، وطلاب العلم،حفظ عبدالله الفتى كتاب الله قبل البلوغ، ثم شد الرحال إلى مدينة الرياض، مركز العلوم والمعارف الشرعية في نجد آنذاك. التحق الشاب الصغير بحلقة شيخ مشايخ ذلك الزمن الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، مفتي الديار السعودية، رحمه الله. سرعان ما برز الفتى وأصبح محضر الدرس عند الشيح محمد بن إبراهيم ، ومن(الذي كان ضريراً) أبرز طلاب الحلقة، لا ينافسه إلا الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز، الذي أصبح مفتي الديار السعودية بعد ذلك، رحمه الله، والشيخ عبدالله بن حميد، رحمه الله، الذي أصبح رئيساً للقضاة، بعد ذلك بزمن. كما كان الشيخ عبدالله المسعري يحضر لهما، ويقرأ لهما، لكونهما ضريرين كذلك. وكان الشيخ عبدالله المسعري متفوقاً على الجميع في علوم العربية، خصوصاً النحو والإعراب .



تخرج الشيخ عبدالله المسعري، أوائل الأربعينات الميلادية، من حلق الدرس التقليدية تلك في نفس الوقت الذي تخرج فيه الشيخ بن باز، وكانت بينهما صحبة قوية. وعندما عيِّن ابن باز قاضيا في مدينة الخرج، ثمانين كيلاً جنوب الرياض، أصر هذا على حاجته لعبدالله المسعري ليكون قاضياً مساعداً،وجعل ذلك شرطاً لقبوله، ولكن الشيخ محمد بن إبراهيم لم يوافق إلا مكرهاً، لشدة حاجته إلى عبدالله في حلقته، مع شدة حاجته، في نفس الوقت، إلى القضاة المؤهلين في تلك الأزمنه .



ولكن عبدالله المسعري، الذي منحه الله عقلية نقدية، لم يكن مقتنعاً بأن دراسته تلك كافية أو مرضية، ولا بأن الحياة في نجد هي الحياة المثالية، فصار يتطلع إلى الرحلة إلى الحجاز حيث العلماء الكبار الوافدين من الهند، وشنقيط (موريتانيا) ، ومصر والشام. حيث العلم الغزير وسعة الأفق المفقودة في نجد المتخلفة والمنعزلة عن العالم آنذاك. بالفعل توجه الشاب إلى الحجاز إبان الحرب العالمية الثانية والتحق أولاً بحلقة رئيس القضاة آنذاك: الشيخ عبدالله بن حسن آل الشيخ، رحمه الله، الذي اعترف للفتى الشاب أنه رجل إدارة وقضاء أكثر من كونه رجل علم وفتيا؛ وبعد محاورة وامتحان قصير قال له: لا يوجد ما يمكن أن تتعلمه مني (أو: أنت اعلم مني يا بني! أو نحو ذلك) ، وأجلسه ليفتي الناس في أيام الحج. وربما اعترض بعض الحجيج على سن المفتي الشاب، أو على فتواه، فرجعوا إلى الشيخ عبدالله بن حسن، الذي كان كذلك إماماً للحرم، وإماماً في مساجد الحج، فيقول لهم الشيخ: بماذا أفتى عبدالله، فيقولون بكذا وكذا، فيجيبهم: «وهذه هي عين فتواي، لا غير!»، وربما قال: «ما أفتاكم به عبدالله هو فتواي» ، حتى من غير سؤال عن محتوى الفتوى نفسها. وفي أثناء هذه المدة التحق المسعري الشاب بحلقات الدرس المختلفة في الحرم، وسمع من المشايخ الزائرين في الحج لبيت الله الحرام كالشيخ البيطار، وغيره من شيوخ الشام، ولكن مواظبته الرئيسية كانت عند سماحة الشيخ محمد بن عبدالزاق حمزة، مؤسس دار الحديث بمكة المكرمة، وإمام الحرمين: المدني والمكي. وما هي إلا سنوات قليلة فإذا بالشاب يطلب يد ابنة أستاذه: السيدة خديجة بنت محمد بن عبدالزراق حمزة، ويتم الزواج المبارك، ويرزق الشابان ببكرهما: محمد ، وما لبث الشيخ عبدالله بن حسن آل الشيخ أن أرغمه على قبول قضاء الظفير، في منطقة الباحة (بلاد غامد، وزهران، ودوس، وغيرهم من الأزد) ، بالرغم من اعتذار عبدالله المسعري الشاب، لمعرفته بأنه حديد الطبع، شديد على الخصوم. لبث الشيخ عبدالله المسعري عاما أو عامين في الظفير ثم عاد إلى مكة والطائف أستاذاً في دار التوحيد التي أسست في الطائف آنذاك، ورئيساً لهيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الطائف، وإماما لمسجد ابن عباس ومسجد الهادي المشهورة هناك. وكان الشاب عبدالله المسعري أحد المتكلمين بانتظام في حفلات دار التوحيد ومناسباتها، حيث استمع له، أكثر من مرة، فيصل بن عبدالعزيز آل سعود، الذي كان نائباً لأبيه الملك عبدالعزيز في الحجاز آنذاك، فعرض عليه الابتعاث إلى مصر للدراسة المنتظمة في الأزهر الشريف وغيره، فقبل عبدالله بحماس آملا في الاستزادة من المعرفة والاطلاع على أفكار وآفاق جديدة .



لبث عبدالله المسعري في القاهرة، حرسها الله، ست سنوات خصبة، إن لم يكن بالدراسة المنتظمة، فبالاحتكاك مع المفكرين، والدعاة، والناشطين الإسلاميين، خصوصاً رجالات «الإخوان المسلمون» . حصل عبدالله المسعري في هذه المدة على الليسانس (البكالوريوس) في أصول الدين، والماجستير في آداب اللغة العربية، وبدأ يفكر جدياً في التوجه إلى پاريس للحصول على الدكتوراه من السوربون، ولكن فيصل بن عبدالعزيز آل سعود، الذي كان آنذاك ولياً للعهد، ورئيساً لمجلس الوزراء بالسعودية، أصر على عودته أوائل عام 1376هـ، الموافق 1956م، ليكون نائباً لرئيس ديوان المظالم، الذي كان تحت التأسيس آنذاك، وكان رئيسه (رئاسة صورية) عم فيصل الأمير مساعد بن عبدالرحمن آل سعود، مع كون الرئيس الفعال القائم بالعمل حقيقةً هو الشيخ عبدالله بن سليمان المسعري. وبعد استقالة وزارة فيصل في 1381هـ، الموافق 1961م، عين الملك سعود بن عبدالعزيز الشيخ عبدالله بن سليمان المسعري رئيساً لديوان المظالم، وأقره فيصل عندما أصبح ملكاً، وبقي الشيخ رئيساً للديوان حتى إحالته على التقاعد عام 1395هـ، الموافق 1975م، بعد تولي خالد بن عبدالعزيز للملك .



وقد حصلت لديوان المظالم هذا، بوصفه، نظرياً على الأقل، المحكمة الدستورية والإدارية العليا، مواجهات عديدة مع فيصل وسعود ثم فيصل مرة أخرى، وقف فيها الديوان بحزم بجانب الحكم الشرعي، وكان بعض تلك المواجهات أيام رئاسة الأمير مساعد بن عبدالرحمن، رحمه الله، أثبت فيها رئيس الديوان أنه يؤمن باستقلالية القضاء وسيادة الشرع. إلا أن الديوان ابتلي بعد مغادرة الشيخ عبدالله المسعري برؤساء ضعاف انحط في عهدهم الديوان عن مكانته النظرية المنشودة، ولا يزال الديوان هزيلاً ضعيفاً حتى هذه الساعة .ولا يزال سماحة الشيخ عبدالله بن سليمان المسعري حياً عند كتابة هذه السطور، مشاركاً في جهود الإصلاح .


تقبلوا تحياتي ،،،




أخوكم :- أبو محمد الرجباني - الهيلاني .

تركي ال فنيس 12-08-2005 02:44 PM

بيض الله وجهك يالهيلاني علي الموضوع المنسق والرائع

الهيلاني 12-08-2005 02:58 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








الأخ العزيز ( تركي الودعاني ) وبيض الله وجهك على مرورك الموضوع وردك الطيب ، ويسرني أن الموضوع أعجبك ...........................








تقبل تحياتي ،،،




أخوك :- الهيلاني

فهد الغريري 13-08-2005 10:39 AM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اخوي المبدع ابومحمد الرجباني " الهيلاني "

اسموحه يابومحمد ترا ميشوف الى القلب عسى الله يعين

موضوع قمه في الروعه يابومحمد اهنيك في الاختيار

والله والعظيم يابومحمد لو الدعوه في يدي بدون اقصور في الاخوان

لكان ثبت مواضيعك بمجرد شوف اسمك الكريم لأن مواضيعك

تفرض رايها بقوه على القاراء من حيث الجزاله وحسن الاختيار

ورونق التنسيق الذي تبدعه في عين القارء.

نعم هذى هو احد اعلام قبيلة الدواسر الكريمه التي انجبت الكثير والكثير

من علاما هذى البلاد فلعالم الجليل عبدالله سليمان عبدالرحمن الدوسري

ارث علم لا يستهان فيه فهوا من رموز الدعو في وقته وعلم من اعلامها

فسأل الله رب العرش العظيم ان يغفر لشيخ الجليل ويسكنه الجنه

وان يهدي ابنه ((محمد المسعري )) وان يريه الحق وينير بصيرته

اكرر شكري وتقديري واحترامي فيك يابومحمد

وجعل من ارثك في الجنه.

اخـــــوك / فــــــهـــــد الـــــغـــريــــري,,,,,

الهيلاني 13-08-2005 10:52 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








الأخ العزيز ( فهد الغريري ) أنه ليسعدني ويسرني أن يكون هناك عضو بقدرك ومقامك يتابع مواضيعي وتعجبه ( بدون قصور في أخواني الأعضاء المتابعين لمواضيعي ) ونحن هنا في ( منتديات قبيلة الدواسر ) نفخر ونعتز بوجود عضو مثل الاخ الغالي ( فهد الغريري ) بيننا ومشارك فعال عندنا ، وأخلاقك الطيبة وردودك اللبقة تفرض علينا دائما ان لا نقدم ألا الأفضل ، فشكرا لك يا اخي وعزيزي على ما بدر منك في شخصنا الكريم ، وثق تماما أن ( شهادتك بي ) انها لوسام على صدري وحلقة بأذني لتزيدني أصرار على تقديم كل ما هو جميل ومفيد ( وجديد ) - واحبك الله الذي أحببتني به .....................





تقبل تحياتي الحاره ،،،





أخوك :- الهيلاني .

العماني 13-08-2005 03:40 PM

لاهنت اخوي بومحمد على نقل الموضوع ودايما متألق بمواضيعك

تقبل تحياتي،،

الهيلاني 13-08-2005 05:23 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





الأخ العزيز ( هايف العماني ) ولا شنت ، والله لا يهينك على الرد الطيب اللي عطرت به جنبات الصفحة ................................





تقبل تحياتي ،،،





أخوك :- الهيلاني .

محمد الغريري 01-09-2005 01:30 PM

الهيلاني


يعطيك العافيه على ايرادك لنبذة عن العالم الجليل (( عبدالله سليمان عبدالرحمن الدوسري ))

وعلى اسلوبك الراقي والرائع ..




اخوك في الله


محمد الغريري

ماجد 02-09-2005 03:13 PM

لاهنت يا لهيلاني على هذا الطرح الرائع

الهيلاني 06-09-2005 04:53 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





الأخ العزيز ( ماجد ) ولا شنت يا الغالي ، ولا هنت على مرورك الموضوع وتعطيرك جنبات الصفحة بردك الطيب .............................





الهيلاني

ابوعبدالرحمن الودعاني 06-09-2005 10:17 AM

آخر جمله يا الهيلاني شديده الله يهديك أنت بايعها ههههههههه

على كل حال مواضيعك طيبه وعلومك طيبه ولا عدمناك يابومحمد

وفعلاً موضوع مهم وعن شخصية لم أكن أعرفها مع أني مهتم بهذه

المواضيع جداً..

بن عوبثان 14-11-2005 10:46 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي الهيلاني

ممكن ترسل لي الاسم الكامل لعبد الله سليمان الدوسري مع شجرة العائله؟

يحيى الودعاني 14-11-2005 02:26 PM

تسلم يمينك وبيض الله وجهك
على طرح هذه النبذة عن شخص له قدره ومكانته الكبيرة وهو الشيخ الجليل عبدالله سليمان عبدالرحمن الدوسري

ابوسلطان 24-11-2005 08:25 PM

لا هنت يال الهيلاني على هذا الموضوع الطيب
ولعلي أضيف أضافة مهمة هو أن الشيخ عبدالله بن سليمان المسعري الدوسري
هو حفيد الشيخ عبدالرحمن بن سليمان المسعري أحد طلاب الشيخ عبدالرحمن بن حسن بن إمام الدعوة وله كتابات منها القول النفيس في الرد على المفتري ابن جرجيس وهو مخطوط موجود في المكتبة السعودية بالافتاء وبعض المصاحف التي كتبها بخط يده سنة 1280هـ
وبالمناسبة هو جدي
نسأل الله أن يهدي الدكتور محمد المسعري ويرده للحق
وولاة أمرنا في هذه البلاد المباركة دائماً مفتوحة أبوابهم للعائدين التأبين

عبدالرحمن الشرافي 26-11-2005 01:00 AM



الساعة الآن 10:19 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
---